News

Events

No content found

 البيان الصحفي الصادر عن الدورة الاستثنائية الثالثة عشرة للمجلس الوزاري

البيان الصحفي
الصادر عن الدورة الاستثنائية الثالثة عشرة للمجلس الوزاري
الــريـاض
10 ـ 11 ربيـع الآخر 1411هـ
28 ـ 29 اكتـوبــر 1990م



عقد المجلس الوزاري دورته الاستثنائية الثالثة عشرة في مدينة الرياض بتاريخ 10 ـ 11 ربيع الآخر 1411هـ الموافق 28 ـ 29 اكتوبر 1990م برئاسة معالي يوسف بن علوي بن عبدالله وزير الدولة للشئون الخارجية بسلطنة عمان ورئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري وبحضور كافة اعضائه.

1 ـ معالي راشد بن عبدالله النعيمي وزير الدولة للشئون الخارجية بدولة الامارات العربية المتحدة
2 ـ سعادة الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة وزير خارجية دولة البحرين
3 ـ صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير خارجية المملكة العربية السعودية
4 ـ معالي مبارك بن علي الخاطر وزير خارجية دولة قطر
5 ـ سعادة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية بدولة الكويت

وقد تابع المجلس بحث الوضع الخطير في المنطقة الناجم عن الغزو العراقي لدولة الكويت، ونتائج الاتصالات التي قامت بها الدول الاعضاء، وتطورات الموقف الدولي وقد عبر المجلس عن تقديره للموقف الصلب الذي اتخذه المجتمع الدولي والذي تمثل في الرفض العربي والاسلامي والدولي الجماعي للغزو العراقي لما يمثله من انتهاك فاضح لمواثيق الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي والأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي، وتطاول على النظام العالمي، واعتداء على روابط التآخي التي تربط بين ابناء الدول العربية والاسلامية واستخفافا بأسس حسن الجوار، وتجاسرا على تعاليم الدين الاسلامي الحنيف ويشيد المجلس بوقفة التصدي والرفض القاطع للعدوان العراقي، هذا الرفض الذي تمثل في القرارات التي صدرت عن مجلس الأمن والتي فرضت الحصار السياسي والحظر الاقتصادي على العراق والاستجابة العالمية لهذه القرارات والتمسك بها معبرة عن تصميم المجتمع الدولي على تحقيق الانسحاب العراقي وغير المشروط من دولة الكويت وعودة الشرعية اليها تحت قيادة صاحب السمو الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح امير دولة الكويت، وعدم التنازل او قبول أي ترتيبات خارجة عن قرارات المجلس قد يستفيد منها المعتدي ويشيد المجلس بروح الوحدة الوطنية الشاملة التي اظهرها الشعب الكويتي في الداخل والخارج والتي تجسدت خلال المؤتمر الشعبي الكويتي الذي عقد في مدينة جدة، واستمرار مقاومة شعب الكويت وصموده ومقاومته للعدوان وتصميمه على قهر المعتدي وتمسكه بالشرعية وعدم تنازله عن اراضيه ومناشدته العالم للوقوف معه.

ويحيي المجلس بإجلال واحترام شعب الكويت الصامد في مواجهة الاحتلال العراقي متحديا كافة صنوف الارهاب والقهر وعمليات الاعدام العشوائي، والتطاول على كرامته، واستباحة حرماته ومقدساته، ونهب ممتلكاته، ويعلن بقوة وقوف دول المجلس حكومات وشعوبا مع شعب الكويت الذي لم تفت في ارادته بطش الاحتلال وضراوة الغزو. ويدين المجلس النظام العراقي لتحديه للارادة الدولية، ورفضه للانصياع لقرارات مجلس الأمن ويدين تصرفاته التي تضع المنطقة بأسرها على حافة حرب مدمرة، غير عابئ بنتائج هذا الدمار على الشعب العراقي الشقيق والشعوب العربية، ودون اعتبار لما سيلحق بالمنطقة من دمار ونتائج سلبية على النظام العالمي.

ويستنكر المجلس تصرفات النظام العراقي مع مواطني الدول الأخرى الذين وضعهم النظام كرهائن دون اعتبار للاتفاقات الدولية، وزج هؤلاء الأبرياء في دائرة اطماعه ومكائده.