أخبار التعاون

الاحداث والفعاليات

No content found

  حفل الجودة والتميز للأمانة العامة لمجلس التعاون

الأمانة العامة - الرياض

حضر الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الحفل الذي نظمته الأمانة العامة في مقرها بمدينة الرياض اليوم الثلاثاء 12 نوفمبر2019م، بحضور أصحاب السعادة سفراء دول مجلس التعاون لدى المملكة العربية السعودية، والأمناء العامين المساعدين ورؤساء القطاعات والإدارات العامة وعدد من منسوبي الأمانة العامة، وذلك بمناسبة حصول عدد من القطاعات والادارات والمكاتب التابعة للأمانة العامة على شهاد الآيزو في الجودة وأمن المعلومات.

بدأ الحفل بعرض قدمه سعادة السيد عبدالعزيز الناصر المدير العام للإدارة العامة للمعلومات والتخطيط تناول الخطة الاستراتيجية للأمانة العامة وما تم بهذا الخصوص في شأن تطبيق الهيكل التنظيمي والسياسات والإجراءات المتبعة، ودعم وتعزيز الموارد البشرية وتعميم الاستفادة من تقنية المعلومات، وما تم تطبيقه من أنظمة تقنية متطورة مثل نظام القرارات ونظام أريب ونظام المراسم، ونظام راسل. كما استعرضت الأستاذة ديمه المزروع رئيس قسم الجودة في إدارة الجودة والتميز استراتيجية الأمانة العامة في جهودها للحصول على شهادة الآيزو في الجودة وأمن المعلومات، والخطوات الإدارية التي تم اتباعها بالتنسيق والتعاون بين الإدارة والقطاعات والإدارات المعنية والوحدات التنظيمية لإنجاز هذه الغاية بتوجيه ومتابعة من معالي الأمين العام.

ثم ألقى سعادة الأمين العام المساعد للشؤون التشريعية والقانونية السفير حمد بن راشد المري كلمة قال فيها إن الحكم على نجاح أي عمل وخاصة في الأعمال الادارية يتطلب الحوكمة الشفافة والعادلة، ولتحقيق أعلى معدلات النجاح جاءت توجيهات معالي الأمين العام بتطبيق معايير الجودة والتميز على الأعمال والسياسات والإجراءات التي تقوم بها كافة الوحدات التنظيمية التابعة للأمانة العامة.

 وأعرب السفير حمد المري عن سعادته بمناسبة حصول عدد من الوحدات التنظيمية في الأمانة العامة على شهادة الجودة، بالإضافة الى ادارة تقنية المعلومات التي حصلت على شهادة أمن المعلومات، معربا عن تطلعه إلى حصول كافة الوحدات التنظيمية التابعة للأمانة العامة على الشهادة وبالتالي حصول الأمانة العامة كجهاز رئيسي من أجهزة مجلس التعاون على الشهادة كاملة. 

ثم ألقى الأمين العام كلمة أعرب فيها عن بالغ التقدير للجهود المخلصة التي يبذلها كافة منسوبي الأمانة العامة والمكاتب والمراكز التابعة لها، من أجل تطوير العمل والارتقاء بالأداء إلى المستوى المشرف الذي نسعى إليه جميعا خدمة لمسيرة التعاون الخليجي وأهدافها السامية.  

 وقال إننا نحتفل اليوم بتكريم القطاعات والادارات التي حازت على شهادة الآيزو المرموقة في الجودة وأمن المعلومات، ليس لأنهم حازوا عليها فقط، بل لأنهم آمنوا بالتطور وتحسين الأداء وتنظيم العمل وفق منهجية الإدارة الحديثة، ولأنهم ثابروا واجتهدوا وواجهوا التحدي، ولم يرضوا إلا أن يكونوا في المقدمة.

  وأعرب الأمين العام عن سعادته برؤية ثمار تلك الجهود المباركة التي بذلها كافة منسوبي تلك القطاعات والادارات، مؤكدا بأنها دليل على اخلاصهم وتفانيهم في أداء المسؤوليات والمهام المكلفين بها، وسعيهم الدائم لتطوير وتحسين الأداء، مما كان له أبرز الأثر في ما تحققه الأمانة العامة من نجاح حتى أصبحت اليوم مثالا للتميز والجودة والسمعة المرموقة.

و أعرب الأمين العام عن أمله في أن يكون هذا الانجاز حافزا ودافعا لبقية الإدارات على المضي قدما في جهودها لتحقيق الجودة والتميز، منوها بالجهود التي بذلتها إدارة الجودة والتميز بالأمانة العامة وكافة منسوبيها، وما أبدوه من تفاني واخلاص وتعاون وتفهم لجدوى وأهمية هذا الجانب الإداري في مسيرة التطوير والتحديث وتحسين الأداء.

كما أعرب الأمين العام عن بالغ الاعتزاز بما أنجزته الأمانة العامة، بكفاءة وقدرات منسوبيها الذاتية، وما تم تطبيقه من تطوير إداري وتقني، ابتداء من تطبيق نظام راسل ونظام انجاز ونظام أريب ونظام الدوام المرن، مؤكدا أن الأمانة العامة بهمة وعطاء منسوبيها ماضية نحو تطوير منظومتها الإدارية والارتقاء بمستوى العمل والأداء، معبرا عن تهانيه لهذه الانجازات المشرفة الذي تؤكد أهمية الاخلاص في العمل والتفاني فيه، باعتباره السبيل المنشود لتحقيق التفوق والنجاح والتميز. 

وتخلل الحفل تسلم الأمين العام لمجلس التعاون شهادة الآيزو في أمن المعلومات من مركز التميز لأمن المعلومات بجامعة الملك سعود، ثم قام الأمين العام وأصحاب السعادة سفراء دول مجلس التعاون بتسليم شهادات التكريم للأمانة العامة المساعدة للشؤون التشريعية والقانونية والقطاعات والمراكز والإدارات التي حصلت على شهادة الآيزو في الجودة وأمن المعلومات.