وكالات الأنباء في دول المجلس

الأمين العام لمجلس التعاون يعلن عن جائزة مجلس التعاون للبحوث الأمنية للعام 2009م

  الأمانة العامة - الرياض

2008-2-3

أعلن معالي عبد الرحمن بن حمد العطية ، الأمين العام لمجلس التعاون ، بمناسبة الإعلان عن جائزة مجلس التعاون لدول الخليج العربية للبحوث الأمنية للعام 2009م ، بأن أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية في دول المجلس ، وفي إطار حرصهم على بحث الظواهر والمشكلات التي تؤثر على حياة الفرد والمجتمع ، وموروثه الحضاري ، وإيجاد أفضل السبل والحلول لتلك الظواهر ، قرروا ، حفظهم الله ، أن يكون موضوع الجائزة حول (الحوادث المرورية : الأبعاد ـ النتائج ـ والحلول) .

وأشار ، أن الغرض من هذه الجائزة ، تشجيع الباحثين ، والمتخصصين ، والمهتمين ، بمجال السلامة المرورية ، من مواطني دول المجلس ، وتطوير خبراتهم البحثية في هذا الميدان ، وتمكينهم من الإسهام في تحقيق السلامة العامة لمستخدمي الطريق في دول المجلس ، ولتوجيه جهودهم البحثية لمعالجة ظاهرة مشكلة الحوادث المرورية في سبيل إيجاد حركة مرورية منتظمة وآمنة على شبكات طرق دول المجلس .

وأكد على الحرص والاهتمام بالمشاركة الفعالة ، خاصةً وأن هذا الموضوع يحظى باهتمام ، ومتابعة ، الأمانة العامة للمجلس ، والجهات المختصة بالدول الأعضاء . وأن الأمانة العامة لن تدَّخر جهداً في هذا المجال ، وقد قامت بوضع كافة المعلومات التفصيلية ، في هذا الشأن ، على موقع الأمانة العامة على شبكة الإنترنت ، وهو :

WWW.GCC-SG.ORG

وحث معالي الأمين العام لمجلس التعاون ، كافة الجهات الرسمية ، والمؤسسات العملية ، والمهنية ، والإعلامية ، ومؤسسات النفع العام ، ذات العلاقة ، على المشاركة في المسابقة ، والتنويه بالجائزة ، وبأهمية أهدافها ، من خلال أنشطتها ، وفعاليتها ، المختلفة

- عودة -