أخبار التعاون

الاحداث والفعاليات

  • ورشة عمل الأمن في عيون الشباب

    ورشة عمل الأمن في عيون الشباب تمثل ورشة العمل الأخيرة والسادسة المنبثقة من مؤتمر الشباب في مجلس التعاون – الرياض 2013م حيث شارك الشباب مع المسؤولين في سرد همومهم والعمل على توصيات في الامور التي تهم الشباب.

    محاور النقاش لورشة العمل:
    1- أمن الخليج بيد أبناءها
    2-

    إقرأ المزيد
    06نوفمبر
    -
    08نوفمبر
    .الخبر - المملكة العربية السعودية
    شارك الفعالية
    ..

  الأمين العام لمجلس التعاون يرعى المنتدى الدولي لدبلوماسية العلوم والتكنولوجيا في سلطنة عمان

الأمانة العامة - مسقط

برعاية الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، بدأت في مسقط اليوم الأثنين 11 فبراير 2019م، أعمال المنتدى الدولي لدبلوماسية العلوم والتكنولوجيا الذي تنظمه وزارة الخارجية في سلطنة عمان، بالتعاون مع عدد من الوزارات المختصة والمؤسسات الأكاديمية، وبمشاركة دولية ممثلة في الشبكة الدولية لمستشاري العلوم والتكنولوجيا والشبكة الدولية للاستشارات العلمية للحكومات، والمجلس العالمي للعلوم.

وقد افتتح الأمين العام المنتدى بكلمة أعرب فيها عن خالص الشكر والامتنان إلى مقام حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان المعظم، رئيس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون حفظه الله ورعاه، على جهوده المخلصة لتعزيز مسيرة النهضة والنمو والتقدم في السلطنة، وما يوليه جلالته من حرص واهتمام لدعم مسيرة التعاون الخليجي المشترك نحو مزيد من التكامل والترابط، معرباً عن شكره وتقديره لمعالي السيد يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري، لدعوته الكريمة لحضور مؤتمر اقتصاد المحيطات وتكنولوجيا المستقبل، ورعاية جلسات المنتدى الدولي لدبلوماسية العلوم والتكنولوجيا، اللذين تنظمهما الوزارة الموقرة.

وقال الأمين العام إن الأهداف المهمة لهذا المؤتمر ترنو إلى أن يكون منصة تفاعلية عالية المستوى تجمع الخبراء والقادة السياسيين المتخصصين لاستكشاف القطاعات المستقبلية المرتبطة باقتصاد المحيطات، وبحث الفرص التجارية للمستثمرين في الصناعات البحرية، ومناقشة مواضيع مرتبطة بدبلوماسية العلوم والتكنولوجيا ودورها في تعزيز فرص التجارة العالمية وتشجيع التعاون الدولي في اقتصاد المحيطات.

وأضاف إن هذه المبادرة الرائدة من سلطنة عمان لتنظيم هذا المؤتمر الدولي المهم والمتميز تنسجم تماماً مع السجل التاريخي الحافل لسلطنة عمان في علاقاتها الحضارية المنفتحة مع الدول والأمم والحضارات العالمية عبر المحيطات والبحار شرقاً وغرباً، وتتناسب مع أهمية الموقع الجغرافي الذي تحتله السلطنة في هذه المنطقة الحيوية من العالم.

وأكد الأمين العام أن أمام هذا المنتدى فرصة لبحث مختلف القضايا المتصلة باقتصاد وتكنولوجيا المحيطات وتطويرها، وبحث فرص الأعمال اللوجستية والأعمال الناشئة في مجال علوم المحيطات، بما في ذلك الثروة السمكية، وطاقة المحيطات، والخدمات اللوجستية والنقل البحري، والصناعات التحويلية والتعدين.

كما ألقى الدكتور يوسف البلوشي رئيس مكتب العلوم والمعرفة ونقل التكنولوجيا في وزارة الخارجية، رئيس اللجنة العليا المنظمة كلمة أعرب فيها عن شكره وتقديره للدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني على رعايته للمنتدى والتحدث أمام المشاركين، معرباً عن امتنانه للشركاء العالميين الذين أسهموا في عقد هذا المنتدى الدولي.

وقال إن المنتدى يهدف إلى تحقيق التواصل بين العلماء والسياسيين لتعزيز دبلوماسية العلوم والتكنولوجيا، مشيراً إلى أن سلطنة عمان تسعى من خلال هذا المنتدى إلى تعزيز تكنولوجيا المستقبل ودورها في تحقيق  التنمية المستدامة وحماية السلام العالمي وتوثيق التواصل مع الشركاء الدوليين إضافة إلى تكثيف التعاون في مجال اقتصاد المحيطات للوصول إلى إسهامات فكرية رائدة في هذا المنتدى.