أخبار التعاون

الاحداث والفعاليات

  • ورشة عمل الأمن في عيون الشباب

    ورشة عمل الأمن في عيون الشباب تمثل ورشة العمل الأخيرة والسادسة المنبثقة من مؤتمر الشباب في مجلس التعاون – الرياض 2013م حيث شارك الشباب مع المسؤولين في سرد همومهم والعمل على توصيات في الامور التي تهم الشباب.

    محاور النقاش لورشة العمل:
    1- أمن الخليج بيد أبناءها
    2-

    إقرأ المزيد
    06نوفمبر
    -
    08نوفمبر
    .الخبر - المملكة العربية السعودية
    شارك الفعالية
    ..

البدايات والمرتكزات والأهداف
حظي العمل الرياضي المشـترك باهتمام دول المجلس منذ السنوات الأولى لقيام المجلس ، حيث عقد أصحاب السمو والمعالي رؤساء اللجان الأولمبية بدول مجلس التعاون اجتماعهم الأول بمقر الأمانة العامة بالرياض يومي 20 و 21 ربيع الأول 1403هـ الموافق 24 و 25 ديسمبر 1983م ، بحضور جميع رؤساء اللجان الأولمبية بدول المجلس. وفي هذا الوقت المبكر من نشأة المجلس وضع رؤساء اللجان الأولمبية المرتكزات التي يقوم عليها هذا العمل والمنطلقات التي يعتمدها في سبيل دعم مسيرة العمل المشترك والنهوض بقطاع الرياضة في دول المجلس. وقد تضمنت هذه المرتكزات الآتي: 
(1) دور الرياضة في تحقيق المشاركة وغرس المواطنة والوعي.
(2) أهمية الأنشطة الرياضية ولقاءات الشباب الرياضية في تحقيق الأهداف التي قام من أجلها مجلس التعاون لدول الخليج العربية.
(3) دور الإعلام الرياضي في تحقيق الأهداف المذكورة.
(4) دور المؤسسات التعليمية والتربوية ، من خلال توحيد الإجازات المدرسية والجامعية ، في تكثيف اللقاءات الرياضية بين شباب دول المجلس والاهتمام بالرياضة في المدارس والجامعات.
(5) العمل الجماعي الرياضي بدول مجلس التعاون.
الأهداف
* المساهمة في تحقيق الأهداف الأساسية لمجلس التعاون لدول الخليج العربية من خلال الأنشطة الأولمبية.
* تحقيق التنسيق والتكامل والتعاون والترابط بين دول المجس في المجال الرياضي انطلاقاً من مرتكزات العمل المشترك بدول مجلس التعاون.
* وضع إستراتيجية عامة لتطوير الرياضة بدول مجلس التعاون.
* تنسيق الجهود وتوحيد المواقف بين دول المجلس في المؤتمرات والاجتماعات القارية والدولية.
* العمل على الارتقاء بالمستوى الفني للألعاب الرياضية في حدود القواعد التي تضعها اللجنة الأولمبية الدولية والاتحادات الدولية لمختلف الألعاب الرياضية.
* تشجيع ممارسة الألعاب الرياضية في دول مجلس التعاون ورفع مستوى أدائها ونشرها وتطويرها وذلك في حدود النظم بمجلس التعاون واللجنة الأولمبية الدولية والاتحادات الدولية لمختلف الألعاب الرياضية وهذا النظام.
* التعريف بالمبادئ الأولمبية ونشر الروح الرياضية والحفاظ على الهوية الرياضية لدول المجلس.
* الإشراف على تنظيم المسابقات والبطولات وإقامة الدورات والبطولات وعقد المؤتمرات الرياضية بين الدول الأعضاء.
* إصدار النشرات والكتيبات الخاصة بتطوير الألعاب الرياضية والعمل على توزيعها على أوسع نطاق في الدول الأعضاء ، وعقد المؤتمرات والندوات بالدول الأعضاء لبحث إمكانية التحديث والتطوير. 
* تشجيع البحوث العلمية المرتبطة بالرياضة وتنظيم مسابقاتها.
* تطوير السياسات الإعلامية والتنسيق في المجال الرياضي وتنمية الموارد المالية.
* العمل على الاستفادة من المراكز الرياضية المتخصصة والمختبرات الطبية وخلق شراكة فاعلة مع وسائل الإعلام الرياضية وتسخيرها في تطوير الحركة الرياضية بدول المجلس.
* العمل على الاستفادة من مراكز إعداد القيادات الرياضية في مجالات التدريب والتحكيم والإدارة والإعلام والتسويق وخلافه.  

تنظيم العمل الرياضي المشترك 

أولاً : مجلس رؤساء اللجان الأولمبية 
يتألف من أصحاب السمو والمعلي رؤساء اللجان الأولمبية الأعضاء بمجلس التعاون أو من ينوب عنهم وتكون رئاسة لرئيس اللجنة الأولمبية التي تتولى رئاسة الدورة العادية الأخيرة للمجلس الأعلى لمجلس التعاون . وهو السلطة العُليا للعمل المشترك في المجال الرياضي بدول مجلس التعاون مع التاكيد على أن هناك علاقة تنسيق وتناسق بينه وبين المؤسسات الحكومية القائمة على أمور الشباب والرياضة . ويختص مجلس رؤساء اللجان  الأولمبية بما يلي :
ـ تنفيذ قرارات المجلس الأعلى والمجلس الوزاري ذات الشأن.
ـ النظر في قضايا العمل المشترك في المجال الرياضي بدول مجلس التعاون.
ـ وضع الإسـتراتيجيات وسياسات العمل المشترك في المجال الرياضي بدول مجلس التعاون.
ـ إعتماد التوصيات والتقارير والدراسات ولوائح العمل المشترك في المجال الرياضي بدول مجلس التعاون المرفوعة من المكتب التنفيذي والأمانة العامة.
ـ إعتماد أسس التعامل مع المنظمات الرياضية الأخرى.
ـ تفويض المكتب التنفيذي بوضع اللوائح والقواعد اللازمة لتنفيذ أحكام النظام الأساسي للعمل المشترك في المجال الرياضي وتطبيقها.

ثانياً : المكتب التنفيذي لمجلس رؤساء اللجان الاولمبية 
يتكون المكتب التنفيذي من أعضاء دائمين يمثلون اللجـان الأولمبية في دول المجلس ، ويجتمع مرتين في العام للإعداد والتحضير لاجتماعات رؤساء اللجان الأولمبية ، كما يعقد اجتماعا مشتركا مع رؤساء اللجان التنظيمية كل عام للتنسيق في وضع جداول البطولات السنوية ولإمكان تطوير الأنشطة الرياضية . ومن بين اختصاصات المكتب التنفيذي : متابعة تنفيذ القرارات والتوصـيات التي تصدر عن رؤساء اللجان الأولمبية بدول المجلس ، والتعريف بالمبادئ الأولمبية ونشر الروح الرياضية والحفاظ على الهوية الرياضية لدول المجلس ، و اقتراح الحوافز التي تمنح لتشـجيع القادة الرياضيين ، ووضع المعايير التي تؤهل لذلك، واعتماد الموازنات والحساب الختامي للجان التنظيمية  للألعاب الرياضية ، وإقرار انتقال مقرات اللجان التنظيمية.

ثالثاً : اللجنة التنظيمية للألعاب الرياضية 
رغبة في إيجاد آلية لتنظيم مختلف الألعاب الرياضية في دول المجلس وإيجاد قاعدة للتنافس الإيجابي والتعاون فيما بينها وضمانا لاسـتمرارها ونموها ، تم تشكيل ست وعشرون لجنة للألعاب الرياضية ، هـي: 
اللجنة التنظيمية للاسكواش ، واللجنة التنظيمية للجولف ، واللجنة التنظيمية لألعاب القوى ، واللجنة التنظيمية للبولنج ، واللجنة التنظيمية للدراجات ، واللجنة التنظيمية للكراتية ، واللجنة التنظيمية للتكوندو ، واللجنة التنظيمية للرماية ، واللجنة التنظيمية للمبارزة ، واللجنة التنظيمية للتنس الأرضي ، واللجنة التنظيمية للسباحة ، واللجنة التنظيمية للمعاقين ، واللجنة التنظيمية للجمباز ، واللجنة التنظيمية للسنوكر ، واللجنة التنظيمية لرفع الأثقال ، واللجنة التنظيمية للجودو ، واللجنة التنظيمية لكرة السلة ، واللجنة التنظيمية لكرة الطائرة ، واللجنة التنظيمية لكرة القدم ، واللجنة التنظيمية لرياضة المرأة ، واللجنة التنظيمية لكرة الطاولة ، واللجنة التنظيمية لكرة اليد ، واللجنة التنظيمية للفروسية وسباقات القدرة ، واللجنة التنظيمية للملاكمة ، واللجنة التنظيمية للشـراع ، واللجنـة التنظيمية لسباقات الهجن ، واللجنة التنظيمية لرياضة الجميع ، واللجنة التنظيمية للرياضات الجوية.
تتشكل اللجنة التنظيمية عادة من ممثل واحد عن كل اتحاد أو جهة مشرفة على  اللعبة في دول المجلـس ومعتمدة من اللجنة الأولمبية في الدولة  المعنية ، ويرأس اللجنة ويتولى أمانتها ممثل الاتحـاد الذي يستضيف مقر اللجنة ،  كما تشارك الأمانة العامة في أعمال اجتماعات اللجنة . وتسعى اللجان إلى المساهمة في تحقيق أهداف المجلس في المجالات الرياضية والأولمبية وتربية النشء ، وتوطيـد وتنميـة العـئلاقــات الأخويـة والرياضيــة بين اتحـادات اللعبــة في دول المجلس ، والارتقاء بمستوى اللعبة وتطويرها ، وتوحيد ودعم مواقف الاتحادات الأعضاء في المجالات العربية والإقليمية والقارية والدولية . كما تسعى إلى تقوية الروابط والعلاقات الرياضية بين الاتحادات الأعضاء ومختلف الاتحادات والهيئات والمؤسسات الرياضية للعبة وذلك على المستويات العربية والإقليمية والقارية والدولية ، والتنسيق مع الاتحادات التي لها علاقة ببرامج ونشاطات اللجنة ، وتكوين وإعداد المنتخبات الرياضية المشتركة للمجلس ، وتحقيق أهداف الاتحادات العربي والقاري والدولي  للعبة وتطبيق أنظمتها وتوطيد علاقة الاتحادات الأعضاء بها.
وضمن هذه الأهداف للجنة التنظيمية اقتراح الخطط العامة التي تنهض باللعبة وانتشارها في دول  المجلس ، وبرامج المسابقات الودية والتنافسية والإشراف على  البطولات والمسابقات ، وتشكيل اللجان الفرعية أو المؤقتة ووضع لوائحها وتحديد  مهامها ، واقتراح وتعديل الأنظمة واللوائح الخاصة باللعبة بما يتفق والنظم الدولية المعمول بها ، والنظر في الشكاوي والاحتجاجات والاعتراضات المقدمة من الاتحادات  الأعضاء والأندية والفصل في المنازعات التي قد تنشأ بينها أو مع اللجان الفرعية ، إضافة إلى تنظيم البطولات والمؤتمرات والندوات والدورات التدريبية والتحكيمية وإجراء الدراسات وتبادل المعلومات والخبرات بين الاتحادات الأعضاء في  مختلف مجالات اللعبة. وتنظر اللجنة في الاقتراحات المقدمة من الاتحادات الأعضاء واتخاذ ما يلزم بشأنها ، ومناقشة وإقرار التقارير الإدارية والفنية والمالية والحساب الختامي للسنة المالية المنصرمة واقتراح مشروع الميزانية  للسنة المالية المقبلة ، وغير ذلك من الاختصاصات الواردة في نظام اللجان.
هذا ويتم تنفيذ ما يزيد على ستين نشاطاً رياضياً من خلال هذه اللجان يجمع بين رياضيي دول المجلس في الرياضات الأولمبية . إضافة إلى ذلك يتم تنظيم ألعاب مصاحبة لدورة كأس الخليج العربي لكرة القدم.
وقد تم تنفيذ عدد من الدورات كما يلي : 
1. دورة الألعاب الشاطئية الأولى لدول مجلس التعاون (مملكة البحرين ، اكتوبر 2010).
2. دورة الألعاب الرياضية الأولى لدول مجلس التعاون (مملكة البحرين ، اكتوبر 2011).
3. الدورة الأولى لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون (الكويت ، مارس 2008).
4. الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون (أبوظبي ، مارس 2011).
5. الدورة الثالثة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون (البحرين ، مارس 2013).​
6. الدورة الرابعة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون (مسقط ، مارس 2015م).
مكافحة المنشطات في المجال الرياضي
* استكملت الأجهزة المعنية بدول المجلس جميع الإجراءات اللازمة بما يتفق مع الالتزام الدولي بالإنظمام إلى الإتفاقية الدولية الصادرة عن منظمة اليونسكو والخاصة بمكافحة المنشطات في المجال الرياضي.
* تشجيع العمل المشترك بين دول المجلس وخاصة في مجالات التوعية وتوحيد الإجراءات والتدريب ، والضوابط المناسبة لمنع تداول وانتقال المواد المنشطة بين دول المجلس أو من خارجها.
* تبني إنشاء مختبر معترف به دولياً للكشف عن المنشطات لدى الرياضيين ، والترحيب باستضافة دولة قطر للمختبر.